تعرف علي أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم 18 أداة مذهلة

تعرف علي أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم في هذا المقال حيث تشهد التكنولوجيا تقدمًا مذهلاً في العقود الأخيرة، ومن بين التقنيات الحديثة التي تثير الكثير من الاهتمام هي الذكاء الاصطناعي، والتي تمتد أدواته وتطبيقاته إلى حد كبير في مختلف المجالات ولعل من أبرزها تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم.

ويتمتع الذكاء الاصطناعي بالقدرة على تحليل البيانات واكتساب المعرفة واتخاذ القرارات بطريقة مشابهة للبشر، وهذا يجعله قادرًا على تطبيقه في مجالات عديدة بما في ذلك التعليم وتحقيق كم هائل من الفوائد والمزايا.

ونلقي في هذه المقالة نظرة على تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم، وكيف يمكن أن يساهم في تحسين عملية التعلم وتعزيز تجربة الطلاب، كما سنكتشف مجموعة من أهم الأدوات والبرامج التي يُمكن أن تكون فعالة جدًأ في تطوير وتحسين جودة العملية التعليمة، فقط تابعوا معنا المقالة حتي النهاية.

تعرف علي أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم 18 أداة مذهلة
img source:marifeh.com

ما هو الذكاء الاصطناعي؟

بداية وقبل ذكر أهم أدوات وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم؛ نرغب في إلقاء الضوء على مفهوم الذكاء الاصطناعي نفسه، الذكاء الاصطناعي هو استخدام تكنولوجيا لمحاكاة العقل البشري، في إطار السعر لتمكين الأجهزة من القيام بالمهام التي تحتاج إلى الذكاء البشري بنفس الكفاءة، مثل:

  • التفكير.
  • التحليل.
  • الحساب.

 من الممكن استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي في مختلف المجالات، بما في ذلك التعليم، حيث يمكن استخدامها لتحسين جودة التعليم وتوفير موارد تعليمية إضافية، وتعزيز التفاعل بين المعلم والطالب.

نبذة عن بدء الذكاء الاصطناعي بالعالم

يعود بداية الذكاء الاصطناعي (Artificial Intelligence) إلى النصف الثاني من القرن العشرين، حيث بدأت الأفكار والأبحاث في هذا المجال، أما عن تطور الذكاء الاصطناعي في العالم، فالأمر بدأ كما يلي:

  • في عام 1950 أقيمت ورشة عمل تحت إشراف جون ماكارثي ومشاركة عدد من العلماء والباحثين، وتم تقديم مفهوم “الذكاء الاصطناعي” ومناقشته لأول مرة.
  • في مؤتمر دارتموث عام 1956 تم تنظيم نظم أول مؤتمر في مجال الذكاء الاصطناعي لمناقشة النظرية والتطبيق.
  • ظل التطور مستمر حتى عام 1990 الذي شهدت خلاله التقنيات المتقدمة مثل الشبكات العصبية الاصطناعية والتعلم الآلي وتحليل البيانات تقدمًا هائلاً في مجال الذكاء الاصطناعي.
  • خلال عام 2000 بدأت زيادة ملحوظة في حجم البيانات المتاحة وتقدم تقنيات الحوسبة، واستمر تطوير نماذج التعلم العميق وتطبيقاتها في مجالات مثل الترجمة الآلية وتشخيص الأمراض والقيادة الذاتية للسيارات.

ومنذ ذلك الحين ما زال التطور مستمر حتى يومنا هذا، حتى امتد تطور الذكاء الاصطناعي إلى كافة الجوانب تقريبًا ومن بينها تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم.

فوائد استخدام الذكاء الاصطناعي في التعليم

لاشك أن فوائد تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم عديدة؛ ولعل من أهمها هي تحسين جودة التعليم، حيث:

  • تساعد تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم على تقديم محتوى تعليميًا مصممًا خصيصًا لكل طالب يتماشى مع مستواه الحالي ويساعده على الاستيعاب بطريقة أفضل.
  • تساعد المعلمين على تحليل بيانات الطلاب بشكل أفضل وتتيح لهم إعداد برامج تعليمية تناسب احتياجات كل طالب.
  •  تقدم تطبيقات الذكاء الاصطناعي حلاً فعالًا لتطوير وتحسين جودة التعليم
  • تساعد تقنيات الذكاء الاصطناعي على خلق بيئة تعليمية تفاعلية ومبتكرة؛ مما يساعد في تعزيز متعة الطلاب للتعلم والارتقاء بجودة التعليم.
  •  تسمح التكنولوجيا المعتمدة على الذكاء الاصطناعي للطلاب بالتعلم الذاتي والوصول إلى موارد معرفية إضافية ومختلفة تناسب جميع مستويات التعلم.

أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم

تلعب تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم دور كبير في تحسين جودة العملية التعليمية وتعزيز التفاعل بين المعلم والطالب، كما تساعد على توفير موارد تعليمية إضافية وتحسين أداء المعلمين، ومن بين أهم التطبيقات المستخدمة في التعليم حول العالم Google Classroom وKhan Academy وIBM Watson Education وBrainly،حيث يساعد استخدام هذه التطبيقات قد يساعد على تحسين جودة التعليم وتمكين المعلمين والطلاب على الوصول للمزيد من الموارد التعليمية الفعالة.

يُحقق كل تطبيق من تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم وظيفة مُختلفة، وتتمثل وظائف التطبيقات الخمسة فيما يلي:

Google Classroom

يُعتبر Google Classroom من أفضل تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم، فهو مصمم خصيصًا لمُساعدة المُدرسين في إتمام مهام التدريس بشكل سهل وفعال:

  • يُمكن للمُدرسين إنشاء فصولٍ إفتراضية وإضافة الطلاب إليها بسهولة.
  • يُمكن الإضافة إلى جداول المواعيد وإرسال المهام والواجبات والإمتحانات عبر النظام. 
  • يُمكن للطلاب تحميل ملفات الدرس والمراجعات والمقاطع المرئية وذلك عن طريق التطبيق.
  • يُمكن الإستفادة من Google Classroom في المدارس الحكومية والخاصة وفي الجامعات أيضًا.

Khan Academy

أكاديمية خان هي منصة تعليمية على الإنترنت تقوم بتوفير دروس تعليمية مخصصة وقابلة للتكيف لتلبية متطلبات التعلم:

  • يقدم موقع الأكاديمية آلاف من مقاطع الفيديو والتمارين التفاعلية واختبارات الممارسة، مما يساعد المتعلمين على تعلم المواد بشكلٍ سلس ولاسيما في مجالات الرياضيات والعلوم والبرمجة والاقتصاد وغيرها.
  • يعتبر هذا النوع من التطبيقات والمنصات الذكية مهمًا جدًا في تحسين جودة التعليم وتعزيز التفاعل الفعال بين المعلم والطلاب.

IBM Watson Education

IBM Education هي واحدة من أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم:

  • يُمكن لبرنامج IBM Watson الذكي جدًا مراجعة ملايين الأبحاث العلمية في ثوانٍ معدودة.
  • يستطيع البرنامج أن يجيب على أصعب الأسئلة العلمية بدقة عالية وبالأدلة العلمية المناسبة.
  • يعتمد البرنامج على التعلم الآلي ليصحح أخطاءه ويصبح أدق في إعطاء النصائح العلمية المناسبة للطلاب والمعلمين في المجال الذي يختارونه.

 لذلك، فإن IBM Watson Education يساعد على تحسن جودة التعليم وتفاعل المعلمين والطلاب بشكل كبير وتوفر موارد تعليمية إضافية. 

Brainly

تعتبر منصة Brainly واحدة من أفضل تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم حالياً، حيث:

  •  تسمح هذه المنصة للتلاميذ بالتواصل ومناقشة الأفكار والتساؤلات مع الطلاب الآخرين في جميع أنحاء العالم.
  • يمكن للطلاب المشاركة في مناقشات المنصة وطرح أي سؤال يخطر ببالهم والحصول على إجابات مفصلة وشاملة من طلاب آخرين ومجموعة من الخبراء والمحترفين في مجال التعليم.
  • يتيح هذا النوع من التفاعلات بين الطلاب تعزيز مكانة المعلم الذي يمكنه أن يشرح بطريقة مفهومة ولكنه يمكن من خلالها أيضاً إرشاد الطلاب إلى المصادر المناسبة التي تجيب عن تساؤلات الطلاب.
  • يتيح استخدام المنصة الوصول إلى المصادر التعليمية الإضافية التي يحتاجها الطلاب.

لم تنتهي تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم عند هذا الحد، فهناك المزيد من الأدوات والبرامج، ومن أهم هذه الأدوات هي أدوات الذكاء الاصطناعي في البحث العلمي والتي سنتعرف عليها في الفقرة التالية.

أدوات الذكاء الاصطناعي للبحث العلمي

واحدة من امتدادات تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم هي الأدوات التي تساعد الباحثين خلال عملية البحث العلمي، وفي الحقيقة هي كثيرة ومن أهمها:

  1. أداة Scite Assistant

Scite Assistant هو أداة تساعد الباحثين العلميين في إجراء البحث العلمي وتحليل الأبحاث الأكاديمية، يعتمد Scite Assistant على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة لتحليل المقالات العلمية وتوفير معلومات حول الأدلة والأبحاث المتعلقة.

يساعد Scite Assistant الباحثين في العديد من الجوانب المتعلقة بالبحث العلمي، بما في ذلك:

  • يوفر Scite Assistant تحليلًا شاملاً للاستشهادات الموجودة في المقالات العلمية، كما يمكنه تحديد عدد الاستشهادات ونوعيتها (مثبتة، نقدية أو مجردة) وعرضها بطريقة مرئية سهلة الفهم.
  • يقدم Scite Assistant أدلة داعمة عن طريق عرض مقاطع من النصوص التي تم الاستشهاد بها، هذا يساعد الباحثين على فهم السياق والتأكد من صحة المعلومات المستندة إليها.
  • يوفر Scite Assistant قائمة بالأبحاث المتعلقة بالموضوع الذي يتم البحث عنه، حيث يمكن للباحثين استعراض هذه الأبحاث واستخدامها لتوجيه العملية البحثية والتوسع في مجال المعرفة.

باستخدام Scite Assistant، يمكن للباحثين توفير الوقت والجهد في عملية البحث العلمي، وتحسين فهمهم للمقالات العلمية واستنتاجاتها، كما يساعدهم في اتخاذ قرارات مستنيرة بناءً على الأدلة القوية الموجودة في الأبحاث الأكاديمية.

  1. أداة Consensus

أداة Consensus أحد تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم؛ وهو محرك بحث مبتكر يعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي، ويساهم في:

  • تسهيل عملية البحث عن الأوراق البحثية ذات الصلة.
  • يقوم هذا المحرك بتحليل البيانات واستخدام التعلم الآلي لتحديد الأوراق التي قد تكون ذات صلة بسؤال البحث المحدد، حتى وإن لم يتم استخدام نفس المصطلحات الأساسية. 
  • يوفر Consensus ملخصات موجزة لكل ورقة بحثية، مما يسهل عملية تقييم مدى تناسبها وملاءمتها للبحث المعين.
  • باستخدام Consensus، يصبح من الأسهل والأكثر كفاءة العثور على المصادر العلمية المهمة والمفيدة.
  1. أداة Elicit

يعد Elicit بمثابة مساعد أبحاث ذكاء اصطناعي، والذي يعمل على:

  • تحسين تجربة البحث الخاصة بالباحث وتمكينه من أتمتة سير عمل البحث. 
  • يتيح Elicit استخراج الأوراق البحثية ذات الصلة، حتى لو لم تكن تتطابق تمامًا مع الكلمات الرئيسية المحددة.
  •  يوفر ملخصات سريعة للمقالات المتعلقة بالسؤال، واستخلاص المعلومات الأساسية من الأوراق البحثية.

بالإضافة إلى الإجابة على أسئلتك من خلال البحث، يقوم Elicit بمهام بحثية أخرى مثل العصف الذهني والتلخيص وتصنيف النصوص لتعزيز عملية البحث الخاصة بك، كما يساعدك هذا المساعد الذكي في توفير الوقت والجهد وتعزيز كفاءة عملك في مجال البحث العلمي والأكاديمي ليُصبح واحد من أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم.

  1. أداة ChatGPT

يُمكن أن يساعد ChatGPT الباحثين من الكثير من المهام، فهو عبارة عن روبوت محادثة يعتمد على ال AI قادر على:

  • إنشاء نص.
  • ترجمة اللغات.
  • الإجابة على الأسئلة.

يمكن للباحثين استخدامه للحصول معلومات معينة وتوفير كثير من جهود البحث، إلا أنه يجب التحري من دقة معلوماته وحداثتها، لأن قاعدة بياناته لم يتم تحديثها منذ سبتمبر 2021 وهذا يعني أنه ينقصه الكثير من المعلومات من بعد تلك الفترة.

  1. أداة ChatPDF

إنه أحد أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم التي يُمكن الاعتماد عليها في مراحل البحث العلمي المختلفة، فهو يساعد الباحثين على:

  • يساعد ChatPDF الباحثين على فهم ملفات PDF.
  • يمكنه استخراج النص تلقائيًا من ملفات PDF.
  • يُمكنه ترجمة اللغات والإجابة على الأسئلة المتعلقة بالمحتوى.
  •  يمكن استخدام ChatPDF لتوفير الوقت وتحسين دقة البحث.
  1. أداة Research Rabbit

تعد أداة Research Rabbit  أحد أهم أدوات الذكاء الاصطناعي التي تساعد الباحثين على إدارة أبحاثهم، كما أنها:

تُمكن الباحث من إنشاء المراجع والملخصات للمواد العلمية بسهولة.

يساعد الباحثين على تنظيم معلومات البحث وإدارة أوقاتهم بشكل أفضل.

يُمكنك تصفح موقع  Research Rabbit لاستكشاف الأدوات التي يوفرها والتي تجعله من أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم.

أدوات الذكاء الاصطناعي لكتابة المقالات والأبحاث

لا تتجزأ كتابة المقالات والأبحاث عن أي منظومة تعليمية، وفي إطار هذا يُقدم الذكاء الاصطناعي مجموعة من الأدوات الهامة التي تُساعد على إنجاز أي مقال أكاديمي أو بحث علمي في وقت أقل بكثير وبكفاءة عالية، ومن أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم لكتابة المقالات والأبحاث ما يلي:

  • تطبيق SciSpace

إنه أحد أهم التطبيقات التي ستساعدك على فهم النصوص الصعبة، يُمكنك الاعتماد عليه كمصدر لكتابة المقالات والأبحاث وذلك من خلال:

  • طرح الأسئلة ليُجيبك عليها مهما كانت صعوبتها.
  • العثور على مصادر وأوراق بحثية ذات صلة حتى لو لم تحدد كلمة مفتاحية.

يُمكن الاعتماد على SciSpace في كتابة المقالات والأبحاث والحصول على معلومات شاملة حول موضوع مُعين.

  • أداة JenniAI

إنه مُحرر رائع يُمكنك الاعتماد عليه لكتابة المقالات بطريقة أكاديمية احترافية، والمميز به أنه:

  • يكتب بسرعة.
  • يدعم لغات متعددة.
  • استكشف واكتب عن الأبحاث ذات الصلة بموضوع بحثك.

إن جيني ببساطة نظام الكتابة الأكثر تقدمًا، يستخدم مزيجًا من أنظمة الذكاء الاصطناعي الداخلية الخاصة به منها ، GPT4 و ChatGPT لإنشاء محتوى عالي الجودة في وقت قياسي.

  • تطبيق Paperpal

إنه أحد تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم لكتابة المقالات والأبحاث، فهو يكتب بمستوى أكاديمي متميز، كما أنه قادر على:

  • استكشاف الأخطاء اللغوية.
  • قادر على إعادة صياغة الجمل باحترافية وسلاسة.

إنه يمتلك الأدوات التي تجعله مثالي للأكاديميين، والطلب والناشرين وكل من يبحث عن مساعد أو مُحرر نصوص ذكي وسريع ودقيق.

  • أداة QuillBot

إذا كنت تبحث عن أداة لإعادة صياغة محتوى لديك بالفعل لمساعدتك أكاديميًا فإن QuillBot إحدى الأدوات التي يمكنك الاعتماد عليها في:

  • تصحيح كافة الأخطاء بنقرة واحدة.
  • تعزيز انتاجيتك.
  • إنشاء المقالات الطويلة ومنشورات المدونات.
  • مُدقق نحوي لكتابة سليمة خالية من الأخطاء.

لا تتوقف تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم عند هذا الحد،لازال هناك المزيد والمزيد، تابع معنا لتتعرف على أهم التطبيقات التي يُمكنها مساعدتك في إنشاء عروض تقديمية متميزة.

أهم أدوات الذكاء الاصطناعي لإنشاء العروض التقديمية

تُعد العروض التقديمية جزء لا يتجزأ من العملية التعليمية والتي تُساعد الطلاب والباحثين على عرض ما أتموا إنجازه وما توصلوا إليه من نتائج بصورة احترافية، ولهذا اهتم القائمين على تطبيقات الذكاء الاصطناعي بتوفير مجموعة من الأدوات التي تساعد على توفير الوقت والجهد بإنشاء عروض تقديمية احترافية في وقت قياسي وبمنتهى الدقة في ذات الوقت، ومن أهم أدوات الذكاء الاصطناعي لإنشاء العروض التقديمية.

  • sendsteps ai

هي أول أداة عروض تقديمية مدعومة بالذكاء الاصطناعي والتي تنشئ عروض تقديمية بشكل أسرع بعشرة مرات من الأساليب التقليدية، في تتميز بأنها:

  • ذات واجهة مستخدم سهلة وبديهية.
  • تُمكن المستخدمين إنشاء عروض تقديمية ذات مظهر احترافي بدون الحاجة إلى أي مهارات تصميم. 
  • باستخدام Sendsteps.ai ، يمكنك اختيار قوالب من مجموعة كبيرة وتخصيصها وفقًا لاحتياجاتك. 
  • أداة Presentations.ai

يساعد المستخدمين على إنشاء عروض تقديمية جذابة بأدوات سهلة بسيطة لا تحتاج إلى أي خبرة أو احتراف سابق، إنه يُمكن المستخدمين من ترتيب عروض متتالية بشكل جذاب ومُبهر بصريًا لمساعدتهم في تقديم مستوى جيد لأبحاثهم أو بالأحرى نتائج الأبحاث.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي لإنشاء اختبار 

واحدة من الجوانب الهامة في أي عملية تعليمية؛ هي إنشاء اختبارات، ولأن الذكاء الاصطناعي يحاول أن يُقلد ذكاء الإنسان في محاولة لأداء كافة المهام التي يؤديها بكفاءة عالية، كانت تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم لإنشاء الاختبارات، والتي هي عديدة، ونذكر من بينها:

Quiz Gecko

يُساعد Quiz Gecko القائمين على العملية التعليمية بإعداد اختبارات في وقت قصير لتعزيز المعرفة، وسواء كان الأمر يتعلق بتقديم التدريبات أو تطوير الدورات التدريبية أو تكوين عملاء محتملين فهو قادر على مساعدتك في ذلك.

إن Quizgecko ببساطة عبارة عن منصة اختبار متعددة الاستخدامات يمكنها تحويل أي نص إلى تنسيقات أسئلة متنوعة، إلى جانب ابتكار أفكار جديدة باستمرار لتوفير الوقت والجهد.

تطبيق QuizCat

يأتي التطبيق بميزات عديدة تجعله قادر على تحويل أي نص إلى اختبار، متوفر لمستخدمي الأيفون على app store

وختامًا هذه هي أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم التي حرصنا على تقديمها إليكم في محاولة منا لمساعدة كل باحث عن الجديد في هذا العالم، نطمح أن تُساعدكم التطبيقات المذكورة في إتمام كل ما تسعون لإتمامه، مع التأكيد على مُطالعة باقي مقالاتنا التي نحرص خلالها على تغطية كافة جوانب استخدامات الذكاء الاصطناعي.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More